نجوم في سماء الأدب في حضرة  الأديبة نداء الجنابي / العراق

نجوم في سماء الأدب في حضرة الأديبة نداء الجنابي / العراق


ﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺔ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﺍﻟﺪﻭﻟﻴﺔ ﻟﻸﺩﺍﺏ ﻭﺍﻟﻔﻨﻮﻥ ﻭﺍﻟﺜﻘﺎﻓﺔ ﻭﻋﺒﺮ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺠﻮﻡ ﺍﻷﺩﺏ ﻭﺍﻟﺸﻌﺮ
ﺗﻘﺪﻡ ﻟﻜﻢ ﺣﻠﻘﺔ ﺟﺪﻳﺪﺓ ﻣﻦ ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ نجوم في سماء الأدب ..ﺣﻠﻘﺔ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻓﻲ ﺣﻀﺮﺓ الأديبة العراقية نداء الجنابي ، إعداد وتقديم الحوار مها محمد علي يوسف ، إعداد وإﺧﺮﺍﺝ الفيديو ﺳﻮﺯﺍﻥ ﻋﺒﺪﺍﻟﻘﺎﺩﺭ
ﻓﻜﺮﺓ وﺇﺷﺮﺍﻑ ﺍﻷﺳﺘﺎﺫ خالد بدوي .

كلمة المقدمة مها محمدعلي يوسف
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم
بأسم ﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺔ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﺍﻟﺪﻭﻟﻴﺔ ﻟﻸﺩﺍﺏ ﻭﺍﻟﻔﻨﻮﻥ ﻭﺍﻟﺜﻘﺎﻓﺔ ﻭﻋﺒﺮ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺠﻮﻡ ﺍﻷﺩﺏ ﻭﺍﻟﺸﻌﺮ، نقدم لكم
الحلقة السادسة والثلاثون ﻣﻦ ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ نجوم في سماء الأدب ، فكرة وإشراف الأستاذ خالد بدوي ، إعداد وإﺧﺮﺍﺝ الفيديو أستاذة ﺳﻮﺯﺍﻥ ﻋﺒﺪﺍﻟﻘﺎﺩﺭ
إعداد وحوار مها محمدعلي يوسف ، ضيفتنا أديبة يشمل أدبها كل أنواع الفنون ، جمعت ما بين حضارتين حملت معها دجلة والفرات لتروي أرض تونس الخضراء بكل محبة ، وتتعلم من البلد التونسي الشقيق أجمل الفنون إبدعت برسم الحروف وتبدع الأن بالرسم بشتى الألوان أنها أبنة العراق والمقيمة في تونس الأديبة الفاضلة الأستاذة نداء الجنابي مرحباً بها ويسعد مساكم أحبائي .
مرحباً بها ويسعد مساكم أحبائي .
وكل عام وأنت بخير ، رمضان مبارك
وبمناسبة يوم ميلادك سيدتي أقول عقبال مية سنة نجاح وإبداع وتألق يسعد أوقاتك سيدتي .

أستاذة سوزان عبدالقادر
يسعدنا أن نرحب في هذه الأمسية بالأدبية العراقية نداء الجنابي Nidaa Aljanabi ضيفة حلقة اليوم من برنامج نجوم في سماء الأدب والتي ستكون في برفقة الزميلة مها محمد علي يوسف..
تمنياتنا لهما بالتوفيق
مع خالص تحياتي وتحيات الأستاذ خالد خالد بدوي
متابعة طيبة للجميع .

مها محمدعلي يوسف
أسعد الله أوقاتك أستاذة سوزان عبدالقادر أشكرك على مجهودك وأهتمامك وشكراً للمؤسسة العزبية الدولية للأداب والفنون والثقافة ولمجلة نجوم الأدب والشعر والشكر إلى الراعي الأول الأستاذ الشاعر خالد بدوي وكل طاقم العمل الف شكر للجميع .

مها محمدعلي يوسف
وبسم الله نبدأ ،
السلام عليكم سيدتي الغالية ومرحباً بك في حلقة جديدة السادسة والثلاثون من نجوم في سماء الأدب وبإذن الله دائماً نجمة بحضورك الموقر حفظك الله سيدتي .

س / في البداية لو سمحت سيدتي نريد منك نبذة مختصرة من سيرتك الذاتية ؟

ج / السيرة الذاتية
اﻷسم: نداء شاكر الجنابي
البلد: العراق
التحصيل العلمي: بكالوريوس لغة أنكليزية من جامعة بغداد
الحالة اﻹجتماعية: متزوجة
أديبة وكاتبة قصص قصيرة وقصيرة جدا وخواطر وومضات .
نشرت لي عدة مقالات في جريدة الزمان العراقية
أنشر في العديد من المجموعات اﻷدبية وضمن فريق اﻹدارة لمجموعة أقلامنا
صدر لي كتاب الكتروني بعنوان عطر الحنين يتضمن 31 قصة قصيرة جدا
صدر لي كتاب ورقي مع مجموعة من الكتاب العراقيين تحت أسم هزيز الفجر
كتابي الورقي الثاني مع مجموعة من الشعراء وكتاب القصة في طريقه إلى الصدور في بغداد
أدرس الرسم في المركز الثقافي في تونس ولي العديد من اللوحات
شاركت في العديد من المسابقات اﻷدبية وحصلت على العديد من شهادات التكريم
أقوم بتحكيم مسابقات الومضات والقصص القصيرة والقصيرة جدا .

س / سيدتي من خلال متابعتك ومسيرتك الأدبية وجدت أنَّ لك رصيد أدبي كبير ومُشَرفْ ما هي أهم النقاط التي تعتمدها الأديبة نداء الجنابي في كتاباتها للوصول إلى النجاح وقلوب القراء ؟

ج / أستمد قصصي القصيرة والقصيرة جدا من واقعنا العراقي خاصة والعربي عامة، فما شهدته في بلدي من حروب ومعاناة دفعتني لتصوير تلك المشاهد والمعاناة فتفاعل معها القراء بكل إيجابية .

س / الأديبة الأستاذة نداء الجنابي تكتبين القصة ، والمقال ، والقصص الومضية ، والقصة القصيرة جداً ، والخاطرة من خلال هذا الكم الأدبي الكبير أين يتحه قلمك أكثر ؟

ج / وأكثر قصصي حدثت بالفعل وعشتها
لكل مجال موقع في نفسي وأنا أجد سعادتي في كل كتاباتي سواء كانت قصة او خاطرة او مقالة .

س / هل لنا بنص مما يحب قلمك ؟

ج / سبية
ثيابي سواد …وقلبي رماد…
جراحي نزيف….وروحي جماد..
كرهت إنوثتي …
كرهت أغلالي وظلم الرجال…..
أنا إبنة..أنا أخت، أنا أم، أنا زوجة..
فماذا فعلت لأستحق هذا العقاب؟
نداء الجنابي .

س / ذكرت أنه صدر لك كتاب الكتروني يضم عدد من القصص ، وكتاب ورقي مطبوع ، ما الفرق بين الكتابين هل الطباعة الورقية تخدم الأديب أكثر من النشر الألكتروني برأيك ومن خلال التجربة أيهم أفضل ؟

ج / أعتقد بأن الكتاب الورقي له مساحة انتشار أكبر بينما اﻷلكتروني ليس له ذلك الدوام

س / هل لنا بقصة من قصص عطر الحنين ؟

ج / مهنة/ق.ق.ج
ظهرت عليه بوادر النعمة في سنوات دراسته اﻷخيرة، منذ اندلعت الحرب، صار أنظف وأوسم، حتى درجاته المتدنية أصبحت أعلى بمجهود المدرسين الخصوصيين. قبل سنوات كان فقيرا، يتصدق عليه أصحابه بملابسهم القديمة، ويتلقى التوبيخ من مدرسيه بسبب تخلفه، وقذارته، وعدم استيعابه للدروس. في جلسة سكر، باح بسره وأفصح عن عمل والده كمتعهد لدفن الموتى.
نداء الجنابي .

س / صدر لك هزيز الفجر كتاب مع مجموعة من أدباء العراق هل أعجبك النشر الجماعي وتودين تكرار التجربة ، أم أنه هو حل للطباعة لا بديل عنه الأن ؟

ج / لقد أعجبني النشر مع مجموعة من كتاب القصة العراقيين وهم أدباء كبار ويسعدني أن أكرر التجربة.

س / أستاذة نداء الجنابي نحن بشوق لنقرأ نص من هزيز الفجر لو سمحت ؟

ج / انكسار
حث الخطى للوصول لمخيم النازحين مع ابنته الرضيعة الغافية على ساعده كأنه شبح قادم من عالم ثان بشعره اﻷشعث وعينيه الغائرتين وأقدامه الحافية. أصوات القصف وبكاء النساء واﻷطفال وأنين الجرحى مع برق ورعد يزمجر في السماء وبكاء طفلته مطالبة بالحليب زادت من براكين معاناته. حين سألته امرأة عجوز عن أم الطفلة، أخبرها والدموع في عينيه بأنها ماتت في القصف، محاولا إقناع نفسه بأن المرأة ألتي سحلها الداعشي من شعرها، بعد أن رمى رضيعتها من بين يديها، وجردها من ملابسها، لم تكن زوجته.
نداء الجنابي .

س / سيدتي من خلال تعاملك الأدبي ما بين تونس والعراق ، ما هو شعورك بهذا التعامل والتعاون هل هو ضروري للأديب ؟

ج / من الضروري اﻹطلاع على الثقافات اﻷخرى وكتابات الأدباء من مختلف البلدان، فهي تجربة لﻹغناء معرفتنا وفهمنا للواقع العربي .

س / سيدتي ماذا أضافت لك المشاركات في لجان تحكيم المسابقات الأدبية هل تجدين فيها متعة وفائدة أم أنه واجبٌ أدبي ؟

ج / مشاركاتي في التحكيم جعلتني أجد المتعة واﻹفادة في وقت واحد، باﻹضافة لأنه واجب أدبي تجاه كل المشاركات وأصحابها .

س / لو سمحت أستاذة نستمتع بقصة ومضية من كتاباتك الرائعة ؟

ج / تهجين
اجتمعت ميليشيات السنة وقررت تفجير حسينيات الشيعة…
اجتمعت مليشيات الشيعة وقررت تفجير مساجد السنة…
سالت الدماء أنهارا….
ارتوت اﻷرض، وأينعت زهور الجوري برائحة الدم.
نداء الجنابي .

س / سيدتي في أي سنة تم أنتسابك إلى المركز الثقافي في تونس للدراسة وتعليم الرسم ، وهل هذا المركز يصقل موهبتك ؟

ج / لقد التحقت بالمركز الثقافي قبل سنتين وأنا أستفيد من برامجهم لاسيما وأن مدرسي من كبار فناني تونس في الرسم اﻷستاذ نجيب الزنايدي .

س / سيدتي لماذا أخترت الفن التشكيلي والرسم هل تعجبك لغتة الريشة والألوان ، وبمن تأثرت من الفنانين ؟

ج / لقد أعجبت بالمدرسة الواقعية واﻹنطباعية والكلاسيكية، ومازلت في البدايات وأنا أكتشف كل يوم طرق ومدارس جديدة وأحاول أن يكون لي بصمة خاصة بي .

س / ‎سيدتي أستاذة نداء جمعت ِ بين التشكيل والأدب ، الأن ؟ أين تجدي نفسكِ أكثر برفقة ريشتك أم القلم ؟

ج / أجد نفسي مع ريشتي والقلم على حد السواء .

س / سيدتي نحن على اعتاب شهر رمضان المبارك وبداية
حملة في المؤسسة والمجلة من أجل دعم الفقير ، يقولون : الكلمة الطيبة صدقة ، وكفالة اليتيم وإطعام مسكين صدقة ، ومساعدة الأرامل ، ومساعدة الجار والمحتاج صدقة ، للصدقة العديد من الوجوه ، ما هي وصيتك لمن يريد أن يتصدق وهل الصدقة تقتصر على شهر رمضان ؟

ج / رمضان شهر الخير والبركة والتراحم وصله الرحم والتصدق على المعتاز والفقير فلنثبت بأننا عند حسن ظن الخالق بنا فلقد أوصانا بالرحمة والتواصل والعطاء، وبارك الله بكل من رحم مؤمنا وفقيرا ومعتازا ، رمضان كريم مبارك على الجميع .

س / الكلمة الأخيرة لك سيدتي ؟

ج / أقدم شكري وتقديري لمجلة نجوم الشعر واﻷدب وللأستاذ خالد بدوي وللأستاذة سوزان عبد القادر وللأستاذة مها محمد علي يوسف على إعطائي فرصة للتعريف بنفسي وأشكر كل المتفاعلين مع كتاباتي ورسوماتي ودمتم بألف خير .

مها محمدعلي يوسف
واجبي صديقتي العزيزة وأنا بدوري أشكرك سيدتي الرائعة لحضورك الموقر المحترم لتواجدك صفة خاصة وعطر خاص سررت أن يقترن أسمي بأسمك أيتها الفاضلة في هذا اللقاء والحوار الجميل الممتع أشكرك سيدتي الكريمة وأرق وأعطر التحايا لك ألل شكر ورمضان كريم وكل عام وأنتم بخير وأمتنا العربية بألف خير .

في ختام فقرة اليوم الحلقة الخامسة والعشرون من نجم في سماء الأدب نشكر ﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺔ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﺍﻟﺪﻭﻟﻴﺔ ﻟﻸﺩﺍﺏ ﻭﺍﻟﻔﻨﻮﻥ ﻭﺍﻟﺜﻘﺎﻓﺔ ﻭﻣﺠﻠﺔ ﻧﺠﻮﻡ ﺍﻷﺩﺏ ﻭﺍﻟﺸﻌﺮ والشكر موصول للأخ الفاضل الإداري والمشرف على الفقرة أستاذ خالد بدوي ، والأخت القديرة أستاذة سوزان في الأخراج ، ومني أنا مها محمدعلي يوسف أشكر كل من تابعنا وكان له مداخلة في حوارنا والشكر الخاص إلى الأستاذة الأديبة نداء الجنابي على حوارها الشيق ألف شكر وإلى اللقاء في الأسبوع المقبل مع ضيف جديد ، تصبحون على خير أخوتي وأخواتي في أمان الله ورعايته ،

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*